من نحن

من نحن

اكتشف بيزنكس:

ينطلق بيزنكس فى دورته الثانية في نوفمبر٢٠١٩ كفرصة لمواكبة خطه تنمية الإقتصاد المصري ورؤية مصر لعام ٢٠٣٠،عقب النجاح الذى شهدته فى دورته الأولي في عام ٢٠١٨ ليصبح ثالث أكبر معرض استثماري في مصر .

ويأتي تحت رعاية رئيس الوزراء المصري ,وزارة الصناعة والتجارة والصناعات الصغيرة ووزارة الاستثمار والتعاون الدولي يُعد بيزنكس المعرض الإستثماري الأول من نوعه في مصر فهو بمثابة نقطة إلتقاء وإنتقال الأعمال من مصر وأفريقيا إلى الأسواق الدولية؛ ليجمع المعرض مختلف القطاعات الإقتصادية والتجارية والخدمية ويعرض فرص الإستثمار والإمتياز التجاري المختلفة ويوفر البيئة الأمثل لخلق فرص إستثمارية. يهدف المعرض أن يكون الوجهة الأمثل لإستكشاف الفرص التجارية وإبرام صفقات وضخ استثمارت في السوق المحلي، حيث يجمع المعرض أكبر الكيانات التجارية والحكومية والمالية والإدارية المختلفة؛ ليصبح منارة للإستثمار في مصر.


شركة بيزنكس:

تعد شركة بيزنكس منصة التقاء بين اصحاب الامتياز التجاري والراغبين في الحصول علي الامتياز التجاري.

كما يقدم فريق الخبراء جميع الخدمات والاستشارات لاصحاب المصالح التجارية والاستثمارية.

في بيزنكس سوف يجد رجال الأعمال والمستثمرون الذين يتطلعون إلى فرص استثمار مناسبة لبدء أعمالهم التجارية الخاصة جميع المعلومات حول الأمتيازات التجارية أوالمؤسسات. تفتخر بيزنكس بوجود قسم كامل مخصص لتقديم المشورة واعطاء النصائح والتوجيهات لمقدمي الخدمات لتمكينهم من الترويج لخدماتهم.

الأسباب التي تدعو للمشاركه في بيزنكس 2019:


  • فرصة إلقاء وجها لوجه مع صانعي القرار
  • عرض منتجاتك و خدماتك لعملائك المحتملين
  • تعرف على أفضل التوجيهات التجارية من خبراء الأعمال وقادة الصناعة
  • قابل شركاء الأعمال المحتملين
  • تواصل مع أصحاب الأعمال الناجحين
  • تعرف على أحدث اتجاهات وتقنيات الصناعة

مؤتمرات المعرض

لماذا مصر

اعتمدت مصر مؤخرًا خطة تطوير واسعة وبنّاءة لضمان الاستدامة المالية وحل الاختلالات الاقتصادية بهدف الحد من المخاطر الاقتصادية وتعزيز الثقة بين المستثمرين.

إن الاقتصاد المصري قادرعلى الصمود ومواجهة التحديات الاقتصادية كما حدث في الأزمة المالية لعام ٢٠٠٨، مما اتاح للستثمار طويل الامد برؤية العديد من الفرص والامكانيات.

أضحى اقتصاد مصر اقتصاداً مستقراً وديمقراطياً وعصرياً ، حيث يمكن تقاسم أرباح النمو والازدهار بين جميع المشاركين في تحقيقه.

تشير قدرة الاقتصاد المصري على تحقيق معدلات نمو اقتصادي حقيقي وإيجابي في ظل الركود الاقتصادي العالمي وكذلك خلال الاضطرابات السياسية التي سادت خلال الفترة من 2011-2013 إلى مدى مرونة النشاط الاقتصادي في مصر.

يبلغ عدد العمالة في مصر حوالي 28 مليون شخص وهو الأضخم في المنطقة على مدى عقود حيث تمكنت مصرمن اعتلاء الصدارة كمصدر إقليمي للعمالة المتعلمة والماهرة ومع ارتفاع الطلب المحلي على العمالة الماهرة وزيادة معدل الشباب الذين يبحثون عن فرص عمل, تم توفير برنامج تدريب صناعي قومي لباحثي عن العمل من خلال جامعات عالمية فبرزت مصر كسوق استهلاكي ذو أهمية كبيرة في المنطقة وشُهدت بوصول العشرات من العلامات التجارية العالمية بجانب التوسع الملحوظ في مبيعات التجزئة في العامين الماضيين. ويرجع ذلك جزئيًا إلى التعدد السكاني الكبير, حيث تعتبر مصر الأكثر كثافة سكانياً في أفريقيا والشرق الأوسط.

يعد الاقتصاد المصري الأكثر تنوعًا في منطقة الشرق الأوسط وشمال إفريقيا ، والذي يعتبر قوة رئيسية للاقتصاد المصري فإن النمو الاقتصادي مدفوع بالعديد من القطاعات ، مما يساعد على ضمان فرص نمو طويلة الأجل لجميع القطاعات.

مؤتمرات المعرض

معرض الأعمال الدولي:

أكبر حدث تجاري في أفريقيا, تجذب فيه مصر قادة الأعمال من إفريقيا والعالم العربي وبعض دول اوروبا، كما يجمع معرض بيزنكس قطاعًا فريدًا من رجال الأعمال والشركات الكبرى والوكالات الحكومية من اجل انشاء علاقات ومشاريع وفرص جديدة للنمو. فإن الهدف الرئيسي لبيزنكس هو طرح الفرص الأستثمارية والشراكات التجارية والتعرف على احدث التقنيات من اجل استثمار ناجح.

بيزنكس هو الوجهه المثاليه لإستكشاف الاستثمارات التجارية وتحقيقها والبدء في تنفيذها.ويأتي بيزنكس تحت رعاية رئيس الوزراء المصري ووزارة الصناعة والتجارة والصناعات الصغيرة ووزارة الاستثمار والتعاون الدولي ، يستضيف بيزنكس جميع أنواع الكيانات التجارية والحكومية والمالية والإدارية ليكون بمثابة محطة التقاء واحدة للاستثمار في مصر، يتضمن المعرض المئات من لقاءات عمل محلية ودولية , تجمعات رواد الصناعة, محاضرات رئيسية وورش عمل لرواد الأعمال من الشباب ، وأكثر من ذلك بكثير.